د.باسم عثمان

استشاري جراحة السمنة

عملية كرمشة المعدة (Gastric plication) هي إحدى أنواع عمليات خسارة الوزن، ويتم فيها إجراء تصغير للمعدة لتصبح قدرتها الاستيعابية أقل، مما يجعل الشخص يشعر بالشبع بشكل سريع عند تناول الطعام.

وعلى عكس عمليات تكميم المعدة وتصغير حجم المعدة الأخرى، لا يتم ربط المعدة أو قصها أو عمل طريق بديل للطعام، بل يتم عمل طيات كبيرة ومتعددة في المعدة لتقليل حجمها لتصبح قدرة المعدة الاستيعابية لا تتجاوز 85 غرام، لذا فهي عملية من الممكن عكسها وبكل سهولة.

تعتبر عملية كرمشة المعدة من عمليات خسارة الوزن الطفيفة التوغل (Minimally invasive) ، أو بكلمات أخرى عملية لا تحتاج عمل شق بطن كامل أو الكثير من القطب الجراحية.

كيف يتم إجراء عملية كرمشة المعدة؟

يقوم عادة جراح متخصص بإجراء عملية كرمشة المعدة باستخدام تقنية منظار البطن (Laparoscopy)، وهي تقنية تعتمد على عمل 3 ثقوب صغيرة في البطن يتم من خلالها إدخال أدوات معينة لإتمام العملية دون الحاجة  لشق البطن، حيث يتم تقليل حجم المعدة بنسبة 70% عبر عمل طيات صغيرة في بطانة المعدة الداخلية.

تحتاج هذه الجراحة فترة تتراوح بين 40-120 دقيقة.

فئات مؤهلة لجراحة كرمشة المعدة 

لا تعتبر عملية كرمشة المعدة إجراء يناسب الجميع ، بل هي إجراء يوصى به لفئات معينة فقط، وهذه أهم الشروط التي يجب توافرها في المريض لكي يكون مرشحًا مناسبًا لكرمشة المعدة:

  • أن يكون مؤشر كتلة الجسم 30 كيلوغرام/متر مربع على الأقل.
  • أن يكون الشخص قد حاول اتباع نمط حياة صحي، حمية ورياضة، ولكن دون أن يجدي ذلك نفعًا في عملية خسارة الوزن.

كما تعتبر عملية كرمشة المعدة مناسبة للأشخاص اليافعين الذين يعتبر مؤشر كتلة الجسم لديهم منخفضًا نسبيًا، والأشخاص الذين قد لا يشعرون برغبة في الخضوع لعمليات خسارة الوزن الأخرى، مثل: تكميم المعدة، تدبيس المعدة.

إيجابيات كرمشة المعدة 

إليك قائمة ببعض الأمور التي تعتبر من إيجابيات ومميزات عملية كرمشة المعدة:

  • عدم الحاجة لإدخال أي جسم غريب وإبقائه في المعدة.
  • من الممكن عكس العملية وإعادة المعدة إلى حالتها الطبيعية في حال لم يكن المريض راضيًا عن النتائج أو في حال ظهور أي مضاعفات، على عكس بعض عمليات خسارة الوزن  الأخرى التي من غير الممكن عكسها.
  • عدم الحاجة لإجراء أي تغيير أو تبديل في مسار المعدة أو الأمعاء، بل يقتصر نطاق العملية على المعدة فحسب.

سلبيات ومضاعفات كرمشة المعدة

لا تخلو عملية كرمشة المعدة من بعض المضاعفات المحتملة والسلبيات التي عليك معرفتها قبل التفكير في القيام بهذا النوع من عمليات خسارة الوزن:

  • تعتبر عملية كرمشة المعدة عملية جديدة نسبيًا في عالم جراحات خسارة الوزن، ولا زالت إجراء تجريبيًا، لذا فدرجة أمانها لا زالت غير محسومة، كما أنها عملية لا يغطيها التأمين الصحي عادة، مما قد يجعلها مكلفة للبعض.
  • تحتاج عملية كرمشة المعدة للخضوع لتخدير الكامل ، وهو أمر قد يتسبب بمضاعفات صحية.
  • مضاعفات قد تحتاج تدخلًا جراحيًا لحلها، مثل: تسربات من طيات المعدة، انفصال طيات المعدة المحدثة عن بعضها.
  • مضاعفات أخرى، مثل: النزيف ، الغثيان ، والتقيؤ ،  الخثرات الدموية ، العدوى والالتهابات، تضرر بعض الأوعية الدموية أو الأعضاء الداخلية.

التعافي من عملية كرمشة المعدة 

         فترة التعافي بعد عملية كرمشة المعدة هي فترة قصيرة نسبيًا مقارنة بعمليات خسارة الوزن الأخرى، حيث يحتاج المريض للبقاء في المستشفى لفترة لا تتجاوز 1-2 يومًا، وثم يبدأ المريض بتناول الأطعمة السائلة فقط ولمدة قد تصل 12 أسبوعًا قبل البدء بإعادة إدخال الأطعمة الصلبة إلى الحمية الغذائية.

في غالبية الحالات قد يكون المريض قادرًا على العودة لممارسة أنشطة حياته اليومية بعد مضي 10 أيام على الجراحة، أما التعافي التام فقد يستغرق عدة أسابيع. ولكن وفي حال ظهور أي أعراض يجب استشارة الطبيب بشكل فوري.